الرئيسيةالرئيسية  بحـثبحـث  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  


آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
غريدات في فضل عاشوراء
لاتحزن أبداً ، فالعوض من الله
عروبة اللغة الأمازيغية وإيديولوجية النزعة البربرية الاستعمارية
قبسات من فكر مالك بن نبي
سنن الله في هلاك الأمم كتاب تقلب صفحاته بنفسك
تنمية الرقابة الذاتية في نفــ
يُحكىَ أن هُنَاكَ سُوقًا يُسمىَ سُوق بَيِع الأحواَل
العام الهجري الجديد والهجرة النبوية
قيام_الليل_
قصيدتي / نعــي حيٍّ
أمس في 13:06
أمس في 11:18
أمس في 11:02
الخميس 30 أكتوبر 2014 - 23:44
الإثنين 27 أكتوبر 2014 - 17:38
السبت 25 أكتوبر 2014 - 21:14
الجمعة 24 أكتوبر 2014 - 14:21
الخميس 23 أكتوبر 2014 - 11:59
الأربعاء 22 أكتوبر 2014 - 11:31
الأربعاء 22 أكتوبر 2014 - 9:48
abou khaled
سليلة الغرباء
سليلة الغرباء
فخر الدين
عادل محمد
abou khaled
abou khaled
نصرالدين بلقاسم
abou khaled
سليلة الغرباء
شاطر | .
 

 السنن المهجورة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أم أويس الجزائرية



عدد الرسائل:
29

العمر:
26

تاريخ التسجيل:
30/06/2011


مُساهمةموضوع: السنن المهجورة   الأربعاء 6 يوليو 2011 - 17:33

السنن المهجورة:
- من سنن الطعام: إماطة الأذى عما سقط منه، ولعق الأصابع.
- من سنن الطعام: لعلق الأصابع.
- تبشير الكافر بالنَّار عند المرور بقبره.
- المشي بين القبور بلا نعل.
- من أوراد ما بعد الطعام وشرب اللبن.
- المضمضة بعد شُرب اللبن.
- من سنن اللقاء والافتراق: قراءة سورة العصر، والتسليم.
- كفارة المجلس.
- الجلوس حيث ينتهي المجلس.
- من أوراد الوضوء.
- اللحد في القبر.
- الاكتحال عند النوم بالإثمد.
- من أوراد الاستيقاظ من النوم بالليل.
- عند الفزع من النوم والأحلام المزعجة.
- غسل اليدين ثلاثًا بعد الاستيقاظ وقبل إدخالهما الإناء.
- إفشاء السلام.
- السلام على المصلي، ثم رده.
- التسليم عند القيام من المجلس.
- طمس الصُّور.
- تكرار المسلِم السلام إن حال بينه وبين أخيه شيء.
- من سنن النوم: على طهارة، وعلى الشق الأيمن.
- قتل الوزع.
- كف الصبيان عند جنح الليل، وغلق الأبواب والأواني، وإطفاء السرج..
- الاقتصار في الرد على الأذان بـ ( أنا .. أنا ).
- حمل الجنازة على الأعناق والإسراع بها.
- صنع الطعام لأهل الميت.
- الاعتدال في الأكل والشرب / أكل الزيت والادهان به.
- تعجيل الإفطار في رمضان.
- صلاة القادم من السفر ركعتين.
- تأخير السحور.
- سُنة ما بعد العصر -قبل اصفرار الشمس-.
- سُنة التكني لمن ليس له ولد.
- كتابة الوصية.
- تمييز الفجر الصادق من الكاذب.
- التيمم لرد السلام.
- خطبة الحاجة.
- العتيرة.
- سُنة (الهدْي) في العمرة.
- الصلاة في النعال.
- دعاء إذا رأى ما يعجبه: (إن العيش عيش الآخرة).
- من الأذكار بعد صلاة الفجر: "اللهم إني أسألك علما ..".
- تحري الأخذ والعطاء باليمين.
- التيامن في الانتعال.
- سؤال الله الجنة والاستعاذة من النار في اليوم سبع مرات.
- إفطار الصائم على رطبات أو تمرات أو حسوات من ماء -قبل الصلاة-.
- تعجيل الفطر بغروب الشمس وعدم انتظار الأذان.
- أخذ الحاجة من الطعام والشراب إذا طلع الفجر والإناء في يده.
- إبراد الطعام الحار.
- الأكل من جوانب الصحفة.
- المخالفة في الطريق عند الذهاب والإياب من صلاة العيد.
- من أذكار الاستفتاح في صلاة الليل.
- ما يقال عند سماع صياح الديكة ونهيق الحمُر. (وما بعده من ردود)
- الشرب بثلاثة أنفاس، بالتسمية والحمد لكل مرة.
- إنظار المعسر.
- تحري إجابة الدعاء بين ظهر وعصر الأربعاء.
- التحول من المجلس عند النعاس في المسجد.
- الرقية من لدغة العقرب.
- قراءة بعض السور عند النوم.
- صلاة التسبيح.
- ما يقال عند الصعود والهبوط في السفر.
- من أذكار الصباح: الاستغفار مئة مرة.
- الحناء للنساء.
- صلاة التوبة.
- صلاة ركعتين عند التنازع.
- قول: (لا إله إلا الله وحده ... ) بعد صلاة الفجر، قبل الكلام، وهو ثان رجلين.
- صلاة المرأة على الجنازة في البيت.
- عدم الجلوس بين الظل والشمس.
- الجلوس في المسجد بعد صلاة الفجر في جماعة حتى تطلع الشمس.
- التيمن بالمطر.
- سُنة المصافحة بين النساء خاصة.
- سُنة مجافاة اليدين عن الهُوي إلى السجود.
- تعليق السَّوط في البيت.
- البدء بالسواك عند دخول البيت.
- من أذكار ما قبل النوم.
- نفض الفراش عند النوم.
- الصلاة الإبراهيمية في التشهد الأول وغيره.
- صلاة ركعتين بعد الوضوء.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ام نور



عدد الرسائل:
953

العمر:
24

الموقع:
رياض الصالحين

تاريخ التسجيل:
10/03/2011


مُساهمةموضوع: رد: السنن المهجورة   الأربعاء 6 يوليو 2011 - 18:35

اللهم صلي وسلم وبارك على سيدنا محمد
جزاك الله خير

ولكن اخيتي اذا امكن ما معنى
- العتيرة.وماهو الوزع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو عبد الله السلفي



عدد الرسائل:
488

العمر:
24

تاريخ التسجيل:
04/12/2010


مُساهمةموضوع: رد: السنن المهجورة   الأربعاء 6 يوليو 2011 - 19:50

بارك الله فيكم


العتيرة هي ذبيحة كان يذبحها أهل الجاهلية في شهر رجب , وجعلوا ذلك سنة فيما بينهم كذبح الأضحية في عيد الأضحى .

وقد عثرت على فتوى في موقع الاسلام سؤال وجواب عن حكمها وهي على هذا الرابط
http://www.islamqa.com/ar/ref/60013
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أمة الغفار



عدد الرسائل:
1268

الموقع:
http://www.tvquran.com/sultan-alrukan.htm

تاريخ التسجيل:
20/08/2008


مُساهمةموضوع: رد: السنن المهجورة   الأربعاء 6 يوليو 2011 - 20:14

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

الأصل كتابته هكذا (الوزغ ) و ليس (الوزع ) !

و الوزغُ أختي نور هو بالعاميّة الجزائريّة ]الزَّرزّوميّة] أو ]الزّرموميّة ] .. و له أسماء عديدة في اللهجات العاميّة : أهل الشام يسمونه ( ضاطور ) و يقال له ( أبو بريص ) ..و في ليبيا حرسها الله يقال له (أبو بريص) و للثقافة يُسمى الوزغ بالفرنسية ( lézard) من دون نطق الدال ..

و سُئل الشيخ محمد بن صالح العثيمين رحمه الله عن حكم قتل الوزغ فأجاب :

أما قتل الوزغ فإنه سنة وفيه أجر عظيم قد أخبر النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم أنه كان ينفخ النار على إبراهيم حين ألقي فيها ثم أن فيه مضرة وأذى وأصواتا قبيحة مكروهة وأما الضفادع فلا تقتل إلا إذا آذت فإن آذت فلا بأس بقتلها لأن كل مؤذٍ يقتل كما قال الفقهاء رحمهم الله يسن قتل كل مؤذٍ.

المصدر: http://www.ibnothaimeen.com/all/noor/article_6924.shtml
و قال رحمه الله رحمة واسعة :
وأما الحديث: وهو قتل الوزغ :والوزغ سام أبرص هذا الذي يأتي في البيوت يبيض ويفرخ ويؤذي الناس أمر النبي صلى الله عليه وسلم بقتله ,وكان عند عائشة رضى الله عنها رمح تتبع بها الأوزاغ وتقتلها وأخير النبي صلى الله عليه وسلم أن قتله في أول مرة كذا من الأجر وفي الثانية أقل .......كل ذلك تحريضا للمسلمين على المبادرة لقتله وأن يكون قتله بقوة ليموت في أول مرة ,وسماه النبي صلى الله عليه وسلم فاسقا, وأخبر أنه كان ينفخ النار على إبراهيم _والعياذ بالله _حين ألقاه الأعداء في النار جعل هذا الخبيث الوزغ ينفخ النار على إبراهيم من أجل أن يشتد لهبها , مما يدل على عداوته لأهل التوحيد والإخلاص ولذلك ينبغي للإنسان أن يتتبع الأوزاغ في بيته وفي السوق ,وفي المسجد ويقتلها والله الموفق.

المصدر :
من شرح رياض الصالحين _باب المنثورات والملح المجلد الرابع

***
و قال الشيخ -رحمه الله- في لقاء الباب المفتوح :
والوزغ أيضاً مأمور بقتله، أتعرف الوزغ؟
السائل: البريص.
الشيخ: يسمى السام والأبرص والوزغ والضاطور، المهم لكثرة وجوده بين الناس كثرت أسماؤه، على كل حال أمر النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم بقتل الأوزاغ وقال: إنه كان ينفخ النار على إبراهيم، سبحان الله! هذه الحشرة الضعيفة سلطت لتنفخ النار على إبراهيم، لذلك نحن الآن نقتلها امتثالاً لأمر الله تعالى، وانتصاراً لأبينا إبراهيم عليه الصلاة والسلام لأنها تنفخ النار عليه

***
وقال سماحة الشيخ عبدالعزيز بن باز رحمه الله تعالى في تعليقه على صحيح البخاري - كتاب الأنبياء - عند ذكر إبراهيم عليه السلام - في شهر 6 / 1415هـ ما نصه :

( حديث قتل الوزغ : ظاهر الوجوب ، أي يجب قتل الوزغ لأنه كان ينفخ النار على إبراهيم عليه السلام )

و ذكر شيخنا الفاضل عبد الحليم توميات حفظه الله و بارك فيه أن الزرزوميّة أو الزّرمومية هي الوزغ .. و ذلك في سلسلته المسموعة : قصص الأنبياء / قصة إبراهيم عليه السلام ، الجزء الثالث ، في الدقيقة 10.35 .
المصدر
http://nebrasselhaq.com/index.php?option=com_k2&vie
w=item&id=609

أتمنى أن يفيدك تدخلي هذا و الشكر موصول للأخت الفاضلة أم أويس
ثبتني الله و إياكم


عدل سابقا من قبل أم معاوية العاصمية في الأربعاء 6 يوليو 2011 - 23:16 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ام نور



عدد الرسائل:
953

العمر:
24

الموقع:
رياض الصالحين

تاريخ التسجيل:
10/03/2011


مُساهمةموضوع: رد: السنن المهجورة   الأربعاء 6 يوليو 2011 - 20:37

جزاكم المولى تبارك وتعالى اخي ابا عبد الله واختي ام معاوية
والله استفدت كثير
جعلني واياكم ممن يتبعون سنن المصطفى صلى الله عليه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أسماء كرامدي



عدد الرسائل:
1331

تاريخ التسجيل:
18/04/2009


مُساهمةموضوع: رد: السنن المهجورة   الثلاثاء 12 يوليو 2011 - 1:38

جزاك الله خيرا أخيتي أم أويس
و حبذا اقتران الموضوع بما يعضده و يبعث على فعل السّنن: الدليل (الحديث)
لعلي أكتب بعضها لاحقا إن شاء الله


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ام نور



عدد الرسائل:
953

العمر:
24

الموقع:
رياض الصالحين

تاريخ التسجيل:
10/03/2011


مُساهمةموضوع: رد: السنن المهجورة   الثلاثاء 12 يوليو 2011 - 12:30

الاكتحال عند النوم بالاثمد

عن جابر -رضي الله عنه- قال: سمعتُ رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يقول:
" عليكم بالإثمدِ عند النوم؛ فإنه يجلو البصر، ويُنبِت الشَّعر " ["الصحيحة" (724)].

والهدي النبوي في ذلك:
" كان -صلى الله عليه وسلم- يكتحل وِترًا " ["الصحيحة" (2746)].

وكيفيته:
عن أنس -رضي الله عنه-: " كان -صلى الله عليه وسلم- يكتحل في عينِه اليُمنى ثلاث مرَّات، واليُسرى مرتين " ["الصحيحة" (633)].



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أم أويس الجزائرية



عدد الرسائل:
29

العمر:
26

تاريخ التسجيل:
30/06/2011


مُساهمةموضوع: رد: السنن المهجورة   الثلاثاء 12 يوليو 2011 - 12:55

سنن مهجورة

في الطعام


قال صلى الله عليه وسلم : " إذا طعم أحدكم فسقطت لقمته من يده فليمط ما رابه منها ليطعمها، ولا يدعها للشيطان ولا يمسح يده بالمنديل حتى يلعق يده؛ فإن الرجل لا يدري في أي طعامه يبارك الله ، فإن الشيطان يرصد الناس ـ أو الإنسان ـ على كل شيء حتى عند مطعمه أو طعامه ولا يرفع الصحفة حتى يلعقها أو يلعقها ، فإن في آخر الطعام البركة ".

قال الألباني في " السلسلة الصحيحة " ( 3 / 394 ) :
أخرجه ابن حبان ( 1343 ) و البيهقي في " شعب الإيمان " ( 2 / 187 / 2 ) من طريقين عن ابن جريج قال : أخبرني أبو الزبير عن جابر - و قال البيهقي : أنه سمع جابر بن عبد الله يحدث - أنه سمع النبي صلى الله عليه وسلم يقول : فذكره .

و تابعه ابن لهيعة حدثنا أبو الزبير عن جابر به . أخرجه أحمد ( 3 / 394 ) .و الحديث في " صحيح مسلم " ( 6 / 114 ) من طريق سفيان بن عيينة عن أبي الزبيرعن جابر به دون قوله : " فإن الشيطان يرصد ... " و لهذا تعمدت إخراجه من طريق ابن حبان و البيهقي و لما في رواية الثانية منهما من تصريح أبي الزبير بالتحديث، فاتصل السند و زالت شبهة العنعنة الواردة في رواية " مسلم " . على أن هذا قدشد من عضدها بأن ساق الحديث من طريق الأعمش عن أبي سفيان عن جابر به نحوه .

( يرصد ) أي يرقب . جاء في " المصباح " : " الرصد : الطريق ، و الجمع ( أرصاد )
مثل : سبب و أسباب . و رصدته رصدا ، من باب القتل : قعدت له على الطريق ،
و الفاعل : راصد ، و ربما جمع على ( رصد ) مثل خادم و خدم . و ( الرصيدي )
نسبته إلى الرصد ، و هو الذي يقعد على الطريق ينتظر الناس ليأخذ شيئا من أموالهم ظلما و عدوانا " .

قلت : و من المؤسف حقا أن ترى كثير من المسلمين اليوم و بخاصة أولئك الذين تأثروا بالعادات الغربية و التقاليد الأوربية - قد تمكن الشيطان من سلبه قسما من أموالهم ليس عدوانا بل بمحض اختيارهم ، و ما ذاك إلا لجهلهم بالسنة ، أوإهمالا منهم إياها ، ألست تراهم يتفرقون في طعامهم على موائدهم ، و كل واحدمنهم يأكل لوحده - دون ضرورة - في صحن خاص ، لا يشاركه فيه على الأقل جاره بالجنب ، خلافا للحديث السابق ( 664 ) .

و كذلك إذا سقطت اللقمة من أحدهم ؛ فإنه يترفع عن أن يتناولها و يميط الأذى عنها و يأكلها ، و قد يوجد فيهم من المتعالمين و المتفلسفين من لا يجيز ذلك بزعم أنها تلوثت بالجراثيم والميكروبات ! ضربا منه في صدر الحديث إذ يقول صلى الله عليه وسلم : " فليمط مارابه منها و ليطعمها ولا يدعها للشيطان " . ثم أنهم لا يلعقون أصابعهم بل إن الكثيرين منهم يعتبرون ذلك قلة ذوق وإخلال بآداب الطعام ، ولذلك اتخذوا في موائدهم مناديل من الورق الخفيف النشاف المعروف بـ ( كلينكس ) ، فلا يكاد أحدهم يجد شيئا من الزهومة في أصابعه ، بل وعلى شفتيه إلا بادر إلى مسح ذلك بالمنديل، خلافا لنص الحديث . و أما لعق الصحفة ، أي لعق ما عليها من الطعام بالأصابع ،فإنهم يستهجنونه غاية الاستهجان ، و ينسبون فاعله إلى البخل أو الشراهة في الطعام ، ولا عجب في ذلك من الذين لم يسمعوا بهذا الحديث فهم به جاهلون ، وإنما العجب من الذين يسايرونهم و يداهنونهم ،و هم به عالمون .

ثم تجدهم جميعا قد أجمعوا على الشكوى من ارتفاع البركة من رواتبهم و أرزاقهم ،مهما كان موسعا فيها عليهم ، و لا يدرون أن السبب في ذلك إنما هو إعراضهم عن اتباع سنة نبيهم ، و تقليدهم لأعداء دينهم ، في أساليب حياتهم و معاشهم .

فالسنة السنة أيها المسلمون ! *( يا أيها الذين آمنوا استجيبوا لله و للرسول إذا دعاكم لما يحييكم و اعلموا أن الله يحول بين المرء و قلبه و أنه إليه تحشرون )* .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أسماء كرامدي



عدد الرسائل:
1331

تاريخ التسجيل:
18/04/2009


مُساهمةموضوع: رد: السنن المهجورة   الثلاثاء 12 يوليو 2011 - 23:51

من أوراد الطعام وشرب اللبن :
من السنن المهجورة الدعاء بعد الطعام اللهم بارك لنا فيه وارزقنا خيرا منه)، وعند شرب اللبن: (اللهم بارك لنا فيه وزدنا منه).
-عن ابن عباس رضي الله عنه قال: دخلتٌ على خالتي ميمونة وخالد بن الوليد (وهي خالته أيضا ) فقالت ميمونة: يا رسول الله, ألا أطعمك مما أهدى لي أخي من البادية، فقرّبت ضبين مشويين على قنو فقال رسولُ الله صلى الله عليه وسلم: (كلوا فإنه ليس من طعام قومي، أجدني أعافه)، وأكل منه ابنُ عباس وخالد، فقالت ميمونة:" لا آكل من طعام لم يأكل منه رسول الله صلى الله عليه وسلم", ثم استسقى رسول الله صلى الله عليه وسلم فأتي بإناء لبن فشرب وعن يمينه ابن عباس وعن يساره خالد بن الوليد، فقال رسولُ الله صلى الله عليه وسلم لابن عباس: (أتأذن لي أن أسقي خالدا) فقال ابن عباس: "ما أحبُّ أن أوثر بسؤر رسول الله صلى الله عليه وسلم على نفسي أحدا"، فتناول ابن عباس فشرب، وشرب خالد، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (من أطعمه الله طعاما فليقل : اللهم بارك لنا فيه وارزقنا خيرا منه، ومن سقاه الله لبنا فليقل : اللهم بارك لنا فيه وزدنا منه، فإني لا أعلم شيئا يجزىء من الطعام والشراب إلا اللبن).
السلسلة الصحيحة 5/411 رقم 2320,
قال الألباني في التعليق على الحديث:" وفي الحديث أنّ بدء الساقي بالنبي صلى الله عليه وسلم إنما كان لأنه صلى الله عليه وسلم طلبَ السقيا ، فلا يصح الإستدلال به على أن السُّنة البدء بكبير القوم مطلقا كما هو الشائع اليوم ، كيف وهو صلى الله عليه وسلم لم يفعل ذلك بل أعطى الأعرابيّ الذي كان عن يمينِه دون أبي بكر الذي كان عن يساره ، ثم بيّن ذلك بقوله:"الأيمن فالأيمن ",(السلسلة الصحيحة ج 4 ص 373 رقم 1771)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أسماء كرامدي



عدد الرسائل:
1331

تاريخ التسجيل:
18/04/2009


مُساهمةموضوع: رد: السنن المهجورة   الأربعاء 13 يوليو 2011 - 0:05

- المضمضة بعد شرب اللبن :
في السلسلة الصحيحة,عن أم سلمة: (إذا شربتم اللَبنَ فمضمضوا، فإنّ له دسمًا) 1361
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

السنن المهجورة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منــــتديات تبسة الإســـــلامية ::  :: -